اقتصاد

وزير المالية الفرنسي: "شركة رونو قد تختفي قريبا"

كشف وزير المالية الفرنسي، برونو لومير، أن شركة "رونو" للسيارات مهددة بالاختفاء قريبا، في حالة لم تحصل على مساعدات مالية لكي تتصدى لتداعيات أزمة فيروس كورونا، الذي ألحق بالاقتصاد العالمي أضرارا وخيمة.

تحرير من طرف أميمة كبدي
في 23/05/2020 على الساعة 12:30
شركة رونو
DR

وبهذا الصدد، قال لو مير في تصريح لإذاعة "أوروبا 1"، الجمعة 22 ماي 2020، إنه يتعين على مصنع رينو الفرنسي في فلين ألا يغلق وإنه يجب على الشركة أن تكون قادرة على الاحتفاظ بأكبر عدد ممكن من الوظائف في فرنسا، لكن يجب أن تظل لديها القدرة على المنافسة.

وأردف الوزير الفرنسي قائلا: "نعم! رونو قد تختفي قريبا".

وأشار المتحدث ذاته إلى أن رئيس مجلس إدارة "رونو" جان دومينيك سينارد يعمل بقوة على خطة استراتيجية جديدة، وأن الحكومة الفرنسية تدعمه.

وأبلغ لو مير أيضا صحيفة "لوفيجارو" أنه لم يوقع بعد على قرض بقيمة خمسة مليارات أورو (5.5 مليار دولار) لرونو وأن المحادثات مستمرة.

هذا وانخفضت أسهم رونو 2.9 بالمئة في التعاملات المبكرة، لتتراجع في الأداء مقارنة مع المؤشر كاك 40 الفرنسي الذي هبط 1.5 بالمئة.

للإشارة فإن شركة "رونو" كانت قد أعلنت، الخميس 21 ماي الجاري، إصابة 32 شخصا من مستخدميها بفيروس كورونا، وذلك بمعمل "صوماكا" بالدار البيضاء.

تحرير من طرف أميمة كبدي
في 23/05/2020 على الساعة 12:30

مرحبا بكم في فضاء التعليق

نريد مساحة للنقاش والتبادل والحوار. من أجل تحسين جودة التبادلات بموجب مقالاتنا، بالإضافة إلى تجربة مساهمتك، ندعوك لمراجعة قواعد الاستخدام الخاصة بنا.

اقرأ ميثاقنا

تعليقاتكم

0/800