آيت الطالب يؤكد الالتزام بمقاربة إشراك مهنة الصيدلة في إصلاح المنظومة الصحية

وزير الصحة والحماية الاجتماعية خالد آيت الطالب

في 27/02/2024 على الساعة 07:30, تحديث بتاريخ 27/02/2024 على الساعة 07:30

أكد وزير الصحة والحماية الاجتماعية، خالد آيت الطالب، أمس الاثنين (26 فبراير 2024) بالرباط، أن الوزارة ملتزمة بسياسة الحوار واعتماد المقاربة التشاركية مع المركزيات النقابية الوطنية للصيادلة، من أجل إشراك مهنة الصيدلة في كافة المشاريع الإصلاحية المهيكلة التي يعرفها القطاع الصحي بالمملكة.

ونوه الوزير، في تصريح للصحافة عقب اجتماعه مع ممثلي الهيئات النقابية الوطنية للصيادلة، بانخراط المركزيات النقابية في ورش إصلاح المنظومة الصحية الوطنية، من خلال شراكة فعلية تروم تحقيق توجه جديد لقطاع الصيدلة في المغرب، مشيرا إلى أن قطاع الصيدلة يعرف تطورا مهما على المستوى العالمي ينبغي مواكبته للارتقاء بجودة الخدمات المقدمة للمواطن. وأكد آيت الطالب، في هذا الصدد، أن « إعادة صياغة المنظومة الصحية يعد مسؤولية مشتركة " تستدعي تضافر جهود كل الأطراف، مبرزا الدور الذي تضطلع به الصيدليات في تحسين وضمان الولوجية والأمن الدوائيين لكافة المواطنين.

ويندرج انعقاد هذا الاجتماع في إطار مواصلة الحوار حول الملفات المطلبية لهذا القطاع، وتفعيلا لمخرجات الاتفاق الموقع بين وزارة الصحة والحماية الاجتماعية والمركزيات النقابية الوطنية للصيادلة بتاريخ 15 أبريل 2023.

وعرف هذا اللقاء حضور مدير الأدوية والصيدلة بوزارة الصحة والحماية الاجتماعية، وممثلين عن الهيئات الممثلة للمركزيات النقابية الوطنية للصيادلة بالمغرب، والمتمثلة في الفيدرالية الوطنية لنقابات صيادلة المغرب، والكونفدرالية الوطنية لنقابات صيادلة المغرب، والاتحاد الوطني لصيادلة المغرب، والنقابة الوطنية لصيادلة المغرب.

تحرير من طرف Le360 مع و.م.ع
في 27/02/2024 على الساعة 07:30, تحديث بتاريخ 27/02/2024 على الساعة 07:30