معاش ابن كيران الاستثنائي يثير الجدل مجددا بالبرلمان

النائب البرلماني محمادي توحتوح خلال جلسة المناقشة العامة لمشروع قانون المالية لعام 2024
في 01/11/2023 على الساعة 08:30, تحديث بتاريخ 01/11/2023 على الساعة 08:30

أثار معاش بنكيران الاستثنائي جدلاً خلال مناقشة مشروع قانون المالية لعام 2024. فعلى الرغم من مغادرته منصب رئيس الحكومة منذ أكثر من 7 سنوات، إلا أن تأثير عبد الإله بنكيران لا يزال حاضرًا في نقاشات البرلمانيين وخصومه السياسيين في البرلمان، إذ تعرض بنكيران لانتقادات من برلمانيين ينتمون إلى أحزاب الأغلبية الحكومية.

وشن النائب البرلماني المنتمي لحزب التجمع الوطني للأحرار محمادي توحتوح، هجوما حادا على رئيس الحكومة الأسبق عبد الإله ابن كيران، بسبب معاشه الاستثنائي الذي يتقاضاه منذ سنوات، وذلك خلال تدخله في جلسة المناقشة العامة لمشروع قانون المالية لعام 2024.

واعتبر النائب البرلماني عن دائرة الناظور محمادي توحتوح، أن «معاش ابن كيران الذي يتقاضاه منذ مغادرته رئاسة الحكومة يغطي الدعم المباشر لحوالي 180 أسرة فقيرة، في حين أنه لا يقدم أي خدمة تذكر »، محمِّلا رئيس الحكومة الأسبق مسؤولية « تدهور القدرة الشرائية للمواطنين المغاربة »، ومشيرًا إلى أن « الإصلاحات التي قام بها ابن كيران لم تترافق مع الإجراءات اللازمة والضرورية».

وفي هذا السياق، انتقد النائب عادل بيطار برلماني فريق الأصالة والمعاصرة بنكيران بسبب بيان الزلزال الشهير وربطه بالعقاب الإلهي، معتبرا أن هذا البيان غير مقبول، وأنه يجب أن يكون هناك تبني للمسؤولية السياسية تجاه الشعب المغربي، مؤكدا أن الحصيلة التي كشفها زلزال الحوز تظهر الهشاشة والفقر والعدم المساواة المحلية، والتدبير العشوائي للدعم الاجتماعي، ومحملا بدوره المسؤولية لابن كيران « عن هذا التدهور الواضح الذي كشفه زلزال الحوز المدمر».

تحرير من طرف محمد شلاي
في 01/11/2023 على الساعة 08:30, تحديث بتاريخ 01/11/2023 على الساعة 08:30