بلاغ هام للطلبة العائدين من أوكرانيا

وزير التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، عبد اللطيف ميراوي

وزير التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، عبد اللطيف ميراوي . DR

في 18/05/2022 على الساعة 17:30

أنهت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار إلى علم الطلبة المغاربة العائدين من أوكرانيا أنها وضعت رهن إشارتهم منصة رقمية قصد تحميل الوثائق المتعلقة بدراساتهم بالجامعات الأوكرانية، وذلك ابتداء من أمس الثلاثاء إلى 31 ماي 2022.

وأوردت الوزارة، في بلاغ لها، أنه يمكن الولوج الى هذه المنصة عبر الرابط التالي : https://etudiants-ukraine.enssup.gov.ma.

وأهابت الوزارة بالطلبة المعنيين "إيلاء كامل الاهتمام لتحميل الوثائق المطلوبة في الآجال المحددة"، معلنة أن المنصة ستغلق في أجل أقصاه 31 ماي 2022 على الساعة الثانية عشر ليلا.

وكان وزير التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، عبد اللطيف ميراوي، قد كشف، في الـ26 من أبريل 2022، بمجلس المستشارين، أن الوزارة تدرس إمكانية استكمال الطلبة العائدين من أوكرانيا لدراستهم عن بعد مع إمكانية احتساب التداريب المنجزة داخل المؤسسات الصحية بالمغرب بالنسبة للطلبة الذين يدرسون شعب الطب.

وسجل الوزير أن أكثر من 7200 طالبا في المنصة الرقيمة التي وضعتها الوزارة لإحصاء الطلبة المغاربة العائدين من أوكرانيا، كاشفا أن 75 في المائة من الطلبة ينتمون إلى شعب الطب والصيدلة وطب الأسنان، مضيفا أنه المرحلة المقبلة ستعرف فتح المنصة لاستقبال للملفات الإلكترونية للطلبة للتدقيق في المعطيات المقدمة.

ولاستشراف الحلول الممكنة لحل ملف طلبة أوكرانيا، يشير المسؤول الحكومي إلى أن الوزارة قامت بعقد لقاءات مكثفة بشبكة عمداء كليات الطب والصيدلة وكلية طب الأسنان بالقطاع العمومي والخاص وكذا مع معهد الحسن الثاني للرزاعة والبيطرة في ما يخص الطب البيطري والتوبوغرافي.

كما أجرت الوزارة اتصالات مع الهيئة الدبلوماسية لبعض الدول الصديقة بأوروبا الشرقية التي تتوفر على نظام تعليمي مماثل لنظيره بأوكرانيا ومن بينها رومانيا، المجر وبلغاريا حيث تم تدارس إمكانية استقبال الطلبة المغاربة بمؤسسات التعليم العالي لهذه البلدان.

وأضاف الوزير أنه حاليا يتم تدارس كافة الحلول انطلاقا من المستجدات ذات الصلة بالموضوع، خصوصا في ما يتعلق بإمكانية تتبع الطلبة لدراستهم عن بعد كما جاء في المذكرة التي عممتها وزارة التعليم العالي بأوكرانيا مع إمكانية احتساب التداريب المنجزة بالمغرب داخل المؤسسات الصحية، مردفا أن الوزارة ستعمل على دراسة هذا المقترح مع كليات الطب الصيدلة وكليات طب الأسنان والمراكز الاستشفائية.

وأكد الوزير أنه خلال زيارة العمل لرومانيا بدعوة من وزير التعليم بالبلد المذكور، تم الاتفاق على إمكانية إدماج طلبة السنة الأولى والثانية دون أي صعوبات وسيتم الإعلان قريبا عن عدد الطلبة الذين يمكنهم التسجيل بمؤسسات التعليم العالي برومانيا. كما اقترحت السفارة الهنغارية إمكانية استقبال 1000 طالب لاستكمال الدراسة بهذا البلد.

تحرير من طرف عبير
في 18/05/2022 على الساعة 17:30