بركة: حكومة العثماني استقالت من مسؤولياتها في مواجهة كورونا

DR
في 10/09/2020 على الساعة 09:00

اعتبرت اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال أن الحكومة «استقالت من مسؤولياتها تجاه البلاد وتجاه المواطنات والمواطنين واستسلمت للأمر الواقع في ظل تفاقم الوضعية الوبائية».

وعبرت اللجنة التنفيذية، في بلاغ لها، عن استيائها مما اعتبرته «استقالة الحكومة من مسؤولياتها تجاه البلاد وتجاه المواطنات والمواطنين واستسلامها للأمر الواقع في ظل تفاقم الوضعية الوبائية، والاستهتار الكبير بالمواطنين والتي جسدتها القرارات الحكومية الأخيرة المتعلقة بالصحة والدخول المدرسي، وعودة تقييد التنقل»، مردفة: «هو ما يفقد الحكومة ما تبقى من المصداقية ومن ثقة المواطنين. وأمام هذا الواقع الحكومي المأزوم، تحاول بعض القطاعات الوزارية المعدودة إنقاذ الوضع بإصدار قرارات لتدبير الطوارئ وإطفاء الحرائق».

وكانت اللجنة التنفيذية قد سجلت ما اعتبرته «الإخفاق المطرد للحكومة في تدبير جائحة كورونا وانعكاساتها في مختلف المجالات المتضررة، بالرغم من الإمكانيات المهمة التي رصدتها الدولة لحماية المواطنات والمواطنين، وإنقاذ الاقتصاد»، مشيرة إلى أن الحكومة «أبانت عن ضعف متفاقم في الحكامة يتسم بمركزية مفرطة في اتخاذ القرارات وبشكل أحادي وقطاعي يفتقد إلى المنظور الشمولي، والارتجالية في التدبير وغياب التخطيط والاستباقية، والمعالجة العشوائية والمتأخرة للمشاكل التي تستلزم التدخل الفوري»، مضيفة أن الحكومة «لا تتوفر على أي رؤية استشرافية للتعاطي مع تداعيات جائحة كورونا، مما تسبب في إهدار منسوب الثقة الذي تحقق لدى المواطنات والمواطنين في بداية الجائحة».

تحرير من طرف عبير
في 10/09/2020 على الساعة 09:00

مرحبا بكم في فضاء التعليق

نريد مساحة للنقاش والتبادل والحوار. من أجل تحسين جودة التبادلات بموجب مقالاتنا، بالإضافة إلى تجربة مساهمتك، ندعوك لمراجعة قواعد الاستخدام الخاصة بنا.

اقرأ ميثاقنا

تعليقاتكم

0/800