تأشيرة شينغن: الاتحاد الأوروبي يعتزم رفع الرسوم بـ12.5% في سنة 2024

DR
في 12/02/2024 على الساعة 15:30, تحديث بتاريخ 12/02/2024 على الساعة 15:30

اقترحت المفوضية الأوروبية مشروع إصلاح يهدف إلى الرفع من رسوم تأشيرة شينغن سنة 2024 بـ12.5 %. وهي زيادة، بحسب المفوضية الأوروبية، تفسر جزئيا بمعدل التضخم داخل الاتحاد الأوروبي. تفاصيل.

إذا كنت تعتزم التقدم بطلب الحصول على تأشيرة شينغن قريبا، فلا تتفاجأ برؤية زيادة في رسوم التأشيرة. فالاتحاد الأوروبي يدرس زيادة رسوم الحصول على التأشيرة بنسبة 12,5% خلال الأشهر المقبلة، وفقا لمشروع إصلاح نشر مؤخرا على بوابة المفوضية الأوروبية. وبمجرد الموافقة على هذا الاقتراح، سترتفع الرسوم الحالية من 80 إلى 90 أورو للبالغين، ومن 40 إلى 45 أورو للأطفال.

ووفقا للمفوضية الأوربية، فإن هذه الزيادة في رسوم تأشيرة شينغن يفسر جزئيا بمعدل التضخم داخل الاتحاد الأوروبي. وهي مبادرة، بحسب قولها، تمت مناقشتها مع خبراء من الدول الأعضاء في منطقة شينغن في دجنبر الماضي. وأشار الجهاز التنفيذي داخل الاتحاد الأوروبي إلى أن «المفوضية نظمت اجتماعا مخصصا مع خبراء من الدول الأعضاء في 20 دجنبر 2023 لمناقشة مشروع اللائحة المتعلقة بمراجعة مبلغ رسوم تأشيرة شينغن»، موضحا أنه خلال هذا الاجتماع، «أيدت الأغلبية الساحقة من الدول الأعضاء مراجعة الرسوم».

نسبة رفض مرتفعة لطلبات تأشيرة شينغن المقدمة من قبل المغاربة

ومع ذلك، توضح المفوضية الأوروبية، أن هذه الزيادة في رسوم شينغن لن تؤدي إلى تغيير في رسوم تمديد تأشيرة شينغن التي ستبقى عند 30 أورو، ولا إلى زيادة لمواطني البلدان المستفيدة من اتفاقيات تسهيل الحصول على التأشيرة. وأشارت المفوضية أيضا إلى أن هذا الإصلاح مفتوح لتعليقات العموم حتى فاتح مارس 2024، داعية جميع المواطنين الأوروبيين إلى التعبير عن آرائهم حول هذه الزيادة المحتملة في رسوم التأشيرات. وأضاف الاتحاد الأوروبي: «الآراء سيتم أخذها بعين الاعتبار لوضع اللمسات النهائية على المبادرة».

تميزت السنوات الثلاث الأخيرة بمعدل مرتفع للغاية لرفض طلبات الحصول على تأشيرة شينغن المقدمة من قبل المغاربة. ففي ماي 2023، كشفت بوابة Schengenvisa.info أن ما يقرب من 30% من طلبات التأشيرة المقدمة من المغاربة في عام 2022، إلى دول منطقة شينغن، تم رفضها. ورفضت فرنسا وإسبانيا العدد الأكبر بنسبة 85% من إجمالي الرفض. والأسوأ من ذلك أن معدل الرفض في المغرب، الدولة الرابعة التي تصدر طلبات الحصول على هذه التأشيرة في عام 2022، تجاوز بكثير المعدل الإجمالي البالغ 17,9٪، ما جعل المملكة من بين الدول التي سجلت أعلى معدلات الرفض في العالم.

وفي تصريح لراديو دوزيم، في نونبر الماضي، أعلن السفير الفرنسي بالمغرب، كريستوف لوكورتيي، عن رفع القيود المفروضة على التأشيرة بالنسبة للمغاربة. وبعد أيام قليلة، أشار مصدر من السفارة الفرنسية بالرباط، في تصريح لـLe360، إلى أنه تم إصدار 230 ألف تأشيرة للمسافرين المغاربة سنة 2023، من أصل 270 ألف طلب تم تقديمها نهاية نونبر، أي بنسبة رفض وصلت إلى 15%. في حين أنه في عام 2022، تم منح 130.978 تأشيرة مقابل 213.383 طلبا مقدما، وهو ما يمثل نسبة رفض تبلغ 40% تقريبا.

تحرير من طرف إيليمان سيمبين
في 12/02/2024 على الساعة 15:30, تحديث بتاريخ 12/02/2024 على الساعة 15:30