تفكيك شبكات لتهريب البشر من طنجة نحو إسبانيا مقابل 14 مليون سنتيم

ميناء طنجة المتوسط
ميناء طنجة المتوسط . Tanger Med
في 16/10/2023 على الساعة 20:30, تحديث بتاريخ 16/10/2023 على الساعة 20:30

وضعت السلطات الإسبانية حدّا لعمليات إجرامية كانت تقوم بها منظمة من خلال تهجير عدد من المواطنين، سواء المغاربة أو أفارقة جنوب الصحراء، انطلاقا من ميناء طنجة المتوسط عبر شاحنات كبيرة وصغيرة، مقابل مبالغ مالية تتراوح ما بين 8 و14 مليون سنتيم.

وكشفت الشرطة الوطنية الإسبانية، يوم أمس الأحد، عن تفاصيل عمل هذه الشبكة الإجرامية، في تصريح صحفي لمسؤولة أمنية إسبانية، أوضحت فيه أن عناصر الشبكة الإجرامية المتخصصة في تهريب البشر، والذين بلغ عددهم نحو 11 شخصا، كانوا يهربون المهاجرين السريين عبر تجاويف صنعوها خصيصا أسفل عدد من الشاحنات الصغيرة والكبيرة، ويعبرون بها ميناء طنجة المتوسط وصولا إلى ميناء الجزيرة الخضراء دون إثارة أي انتباه للمصالح الجمركية ولا الأمنية.

وذكرت المتحدثة باسم الشرطة الإسبانية، أن المهاجرين السريين وبعد وصولهم إلى ميناء الجزيرة الخضراء، يتم استقبالهم في أماكن ومنازل خاصة، وتمنح لهم وثائق إقامة مزورة مقابل مبلغ مالي يصل إلى 14 مليون سنتيم لكل فرد.

وأضافت المتحدثة نفسها أن المهاجرين السريين، وبمجرد الوصول إلى إسبانيا، يعمل أفراد الشبكة الإجرامية، والتي يوجد مقرها في منطقة بتارغونا، على تزويدهم بوسائل نقل مختلفة تقودهم إلى مناطق أخرى داخل البلاد، بينها برشلونة ومدريد، وفي أحيانا أخرى توفر لهم تذاكر الحافلات انطلاقا من المحطة الطرقية للجزيرة الخضراء.

تحرير من طرف سعيد قدري
في 16/10/2023 على الساعة 20:30, تحديث بتاريخ 16/10/2023 على الساعة 20:30