سنة ونصف حبسا لفقيه يتحرش جنسيا بتلميذاته

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية . DR
في 22/02/2015 على الساعة 16:00

قضت المحكمة الابتدائية بإنزكان في حق فقيه وإماما كان يؤم المصلين ويخطب فيهم ويلقن أبناءهم سور القرآن الكريم، بسنة ونصف حبسا نافذا بتهمة التحرش الجنسي بأطفال قاصرين.

وأفاد مصدر محلي أن المتهم (62 سنة) متزوج وأب لـ8 أبناء، كان يؤم المصلين بمسجد دوار "فاقا" بحي بنعنفر بالقليعة، التابعة ترابيا لعمالة إنزكان أيت ملول، ويعلم أبناءهم القرآن منذ سنة 2007، بتزكية من وزارة الأوقاف والسلطات المحلية.

غير أن أولياء أربع طفلات، أربعة تتراوح أعمارهن ما بين 5 سنوات و11 سنة، تقدموا مؤخرا بشكاية إلى سلطات الدرك الملكي، حيث اتهموا الفقيه بالتحرش ببناتهم، وفق المصدر ذاته، الذي أضاف أن درك القليعة فتح تحقيقا مع المتهم واستمع إلى الضحايا، قبل أن تقرر النيابة العامة إحالة المتهم في حالة اعتقال على أنظار العدالة التي أدانته بالحبس النافذ.

تحرير من طرف Le360
في 22/02/2015 على الساعة 16:00