منظومة مسار تجر وزير التعليم إلى المساءلة

سعيد أمزازي، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي
سعيد أمزازي، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي . DR
في 28/05/2018 على الساعة 22:30

طالب فريق حزب العدالة والتنمية بمجلس النواب، من وزير التربية الوطنية والتكوين المهني وتكوين الأطر سعيد أمزازي، بالكشف عن السبب وراء ما اعتبره «استثناء» ذوي الاحتياجات الخاصة من منظومة مسار، «وهو ما يعوق التمدرس العادي للأطفال ذوي الإعاقة، مما يحول دون ولوجهم لحقهم في متابعة مسارهم».

واعتبر البرلماني عن فريق «البيجيدي»، الحسين حريش في سؤال شفوي آني، أن «منظومة مسار تقتصر على المستويات من الأول إلى السادس مع استثناء القسم المندمج الذي يوضع ضمن خانة مختلفات أثناء الاحصاء»، مضيفا أن المنظومة «تعرف خلال يتعلق بعدم ملاءمة المواد المدرجة في منظومة مسار مع ما يتلقاه التلاميذ في وضعية إعاقة داخل الأقسام المندمجة».

وطالب الحسين حريش من الوزير بتحديد السن المسموح به للتسجيل بمنظومة مسار مع مراعاة وضعية التلاميذ ذوي الاعاقة الذين يلتحقون بالمدرسة في سن متقدم وتسجيل الأطفال ذوي الاعاقة السمعية والأطفال ذوي الإعاقة الذهنية المتمدرسين بمراكز خاصة بهذه المنظومة حتى يتمكنوا من اجتياز الامتحانات الاشهادية.

تحرير من طرف فاطمة الكرزابي
في 28/05/2018 على الساعة 22:30

مرحبا بكم في فضاء التعليق

نريد مساحة للنقاش والتبادل والحوار. من أجل تحسين جودة التبادلات بموجب مقالاتنا، بالإضافة إلى تجربة مساهمتك، ندعوك لمراجعة قواعد الاستخدام الخاصة بنا.

اقرأ ميثاقنا

تعليقاتكم

0/800