مصممات مغربيات ساهمن في شهرة القفطان المغربي

نجمات ارتدين قفاطين مصممات مغربيات
نجمات ارتدين قفاطين مصممات مغربيات
في 18/01/2024 على الساعة 17:00, تحديث بتاريخ 18/01/2024 على الساعة 17:00

يعد القفطان أبرز زي تقليدي نسوي في المغرب، فهذا اللباس يميز المرأة المغربية في جميع المناسبات، كونه يمنحهن «الهمة والشان»، ويبرز جمالهن بطريقة وراقية.

وتعدت شهرة القفطان حدود المغرب، إذ بات زيا عالميا، يستوحي منه المصممون العالميون تصاميمهم وتقتنيه نساء من مختلف الجنسيات للتميز بارتدائه في أهم المناسبات والاحتفالات.

وساهم مصممون مغاربة في شهرة هذا الزي، حيث أصبحت تصاميمهم تحظى باهتمام نجوم من مختلف بقاع العالم.

أصبح القفطان المغربي الآن حاضرا في كبرى المناسبات حول العالم، وآخرها كان حفل زفاف الأمير عبد المتين، نجل أطول ملوك العالم حكما السلطان حسن البلقية، حيث اختارت زوجة الأمير ممدوح بن عبد الرحمن بن سعود بن عبد العزيز آل سعود، الأميرة منيرة بنت محمد الثنيان الظهور بقفطان مغربي باللون الأخضر.

فيما ارتدت الأميرة الهنوف بنت ممدوح آل سعود التي حضرت إلى الحفل رفقة زوجها أحمد بن حمد الحمد، قفطانا مغربيا باللون الأبيض.

وسنعرفكم فيما يلي على أشهر مصمات القفطان المغربي:

المصممة فاطيم فيلالي إدريسي

المصممة فاطيم فيلالي الإدريسي، هي في الأصل فنانة تشكيلية، لكن اشتغالها على الأثواب جعلها تتجه إلى تصميم الأزياء.

ودخلت فاطيم إلى هذا المجال سنة2004، واستطاعت أن تبرز موهبتها خلال كل هذه السنوات، حيث أصبح كبار النجوم يرتدون تصاميمها، من ضمنهم الفنانة اليمينة بلقيس، المنتج الموسيقي العالمي المغربي ريدوان وزوجته ليلى عزيز، الفنانة أسماء المنور، الفنان حاتم عمور وزوجته السابقة هند التازي، الفنانة هدى سعد، زوجة DJ KHALED، وآخرين...

المصممة سلمى بنعمر

أثبتت المصممة المغربية سلمى بنعمر منذ عام 2012، بإصرار أن تصاميمها هي قطع تليق بالسجادة الحمراء والحفلات الفخمة.

وتدمج سلمى في تصاميمها بين الأصالة والمعاصرة، حيث تحاول الحفاظ على الطابع التقليدي للقفطان مع إضفاء بعض اللمسات العصرية.

وتمكنت بنعمر طوال هذه السنوات، من التعامل مع أبرز نجمات الوطن العربي، فاستقرارها في دبي جعل مهمة التعريف بالقفطان المغربي عربيا، سهلة بالنسب إليها.

وتعاملت هذه المصممة المغربية مع فنانات وإعلاميات عربيات أبرزهن، سميرة سعيد، لجين وأسيل عمران، روان بن حسين، أصالة، أسماء المنور، ميساء مغربي وغيرهن.

المصممة سميرة حدوشي

من ضمن أبرز المصممات المغربيات أيضا، المصممة سميرة حدوشي، التي دخلت إلى عالم الأزياء عام 2000، وساهمت في التعريف بهذا الزي التقليدي عبر العالم.

وتوجت سميرة في الدورة الرابعة والثلاثون من معرض الأزياء الشرقية العالمية بجائزة اليونسكو، التي تسلمتها من السفير المغربي لدى اليونسكو، سمير الدهر في باريس بعد عرض استتنائي ومميز لها في أسبوع الموضة في كاروسيل دو لوفر من خلا تشكيلة من إبداعاتها لعام 2020، والتي خطفت به أنظار الحاضرين بعاصمة الأنوار.

تحرير من طرف غنية دجبار
في 18/01/2024 على الساعة 17:00, تحديث بتاريخ 18/01/2024 على الساعة 17:00