ما هو تأثير جراحة منع الحمل على الرجل والمرأة؟

DR
في 25/02/2016 على الساعة 16:42

إنّ مشاكل الخصوبة شائعة وتسبّب القلق للعديد من الأزواج خاصّة بعد مرور سنة على محاولة الإنجاب، وإن بحثنا عن السبب لوجدنا لائحة طويلة من الأسباب تشمل عوامل نفسية وعضوية وأحدها يكون أحد القرارات التي اتّخذتها أنت أو زوجك وهي عمليات منع الحمل المؤقت.

في بعض الحالات ترغب المرأة بعدم الإنجاب لفترة معيّنة فتلجأ عندها إلى عملية جراجية تقضي بسدّ قناة فالوب لجعل من المستحيل وصول البويضة إلى الرحم وبالتالي تصبح المرأة غير قادرة على الإنجاب، إلّا أنّ هذه العملية يجب أن تكون كخيار نهائي لعدم الحمل لأنّه على الرغم من أنّها سهلة ولا تشكّل أيّ ضرر على المرأة من الناحية الجسدية، إلّا أنّ العدول عنها ليس سهلاً ونتائج حصول الحمل بعدها أمر غير مضمون على الإطلاق.

ولا يقتصر هذا النوع من العمليات على النساء فقط، بل يمكن أن يحصل عند الرجال أيضاً، إنّ عملية قطع القناة الدافقة، وهي المكان الذي يتم فيه اختلاط الحيوانات المنوية بالسائل المنوي، هي نوع من العمليات الجراحية لمعنع مرور السائل المنوي، يتمّ خلالها قطع وختم الأنابيب التي تحمل الحيوانات المنوية من الخصيتين ليصبح السائل المنوي خالياً من الحيوانات المنوية، الجدير ذكره أنّه من الممكن العدول عن هذه العملية إلّا أنّ النتيجة ليست مضمونة دائماً.

تحرير من طرف عبير
في 25/02/2016 على الساعة 16:42