الأميرة ماكو تتخلى عن الإمبراطورية اليابانية من أجل الحب

الأميرة اليابانية ماكو فضلت الزواج من كي كومورو زميلها السابق في الجامعة

الأميرة اليابانية ماكو فضلت الزواج من كي كومورو زميلها السابق في الجامعة . DR

في 26/10/2021 على الساعة 20:00

تزوجت الأميرة اليابانية ماكو رجلا من عامة الشعب، وفقدت مكانتها الملكية، الثلاثاء 26 أكتوبر، حيث أن هذا الزواج تسبب في انقسام بالرأي العام بعد تأخير دام 3 سنوات بسبب نزاع مالي تورطت فيه والدة الزوج.

وقالت وكالة رعاية القصر الإمبراطوري إن وثيقة زواج ماكو وكي كومورو قدمها مسؤول بالقصر صباح الثلاثاء، وباتت الآن رسمية.

ولم تعد ماكو من أفراد العائلة المالكة، فقد حملت الآن لقب زوجها، وأصبحت تدعى ماكو كومورو - وهي المرة الأولى التي تحمل فيها اسم عائلة أخرى.

وفقا لتقاليد العائلة الإمبراطورية اليابانية، يحمل الذكور فقط أسماء العائلة، في حين لا تحمل الإناث سوى ألقاب، ويتعين عليهن المغادرة إذا تزوجن من عامة الشعب، وتعد هذه من بين السياسات اليابانية التي ينتقدها كثيرون، قائلين إنه عفا عليها الزمن.

وقالت الوكالة إن العروسين سيعقدان مؤتمرا صحفيا، لكنهما سيقدمان فقط إجابات مكتوبة على الأسئلة لأن ماكو أبدت خوفها وقلقها بشأن أسئلة الصحفيين.

تتعافى ماكو من أزمة نفسية عانت منها هذا الشهر بعد أن شاهدت تغطية إعلامية سلبية لزواجها، خاصة الهجمات التي شنت على كومورو.

لن يقيم الزوجان مأدبة زفاف ولا أي من طقوس الزواج الأخرى، وقالت وكالة رعاية القصر إن زواجهما لن يحضره سوى عدد قليل.

تحرير من طرف Le360 / وكالات
في 26/10/2021 على الساعة 20:00