اللوز ليس عدوًا للرجيم...إليكم الإثباتات

DR
في 13/09/2015 على الساعة 10:38

إن كنتم تعتقدون أنّ اللّوز ليس مناسبًا للتناول لا سيّما إن كنتم تتّبعون حمية غذائيّة لاحتوائه الزيت بشكلٍ خاص، فأنتم مخطئون!

اللّوز معروف بأنه مغذّي للطبقات المختلفة من الجلد وينعّم البشرة الجافة. كما أنّه يزيل تحريض الجلد وتآكله، ويعالج أمراض الجلد وتشقّق ونشاف اليدين والرجلين، بالإضافة إلى علاج الحروق من الدرجة الأولى. من جهة ٍأخرى، يُستعمل اللّوز لأمراض الصدر والسّعال المزمن والربو.

والأهمّ أنّه يُعرف بأنّه من الأطعمة التي تحتوي الزيوت، ما يجعله عدوّاً للريجيم، لكن هذه النظرية تغيّرت اليوم وأصبح اللوز من أهمّ العناصر الغذائيّة التي تدخل في الريجيم.

على أن لا تتعدّى الحصّة الواحدة من اللّوز العشر حبّات، وبذلك يمكن ضمّهم إلى الفطور بدلاً من الزيت الذي يدخل في الطعام أو أيّ وجبة.

كما يُمكن ان يكونوا بدلاً عن السناك.

تحرير من طرف Le360
في 13/09/2015 على الساعة 10:38