احذري.. إعادة تسخين السبانخ والبيض والدجاج يسبب السرطان

DR
في 23/07/2015 على الساعة 11:33

معظم ربات البيوت تطهي الأطعمة، وتحفظ الفائض منها لتناوله في اليوم التالي، وحتى يمكنها تناوله أو أحد أفراد الأسرة لابد من إعادة تسخينه.

إلا أن هناك بعض الأطعمة التي يجب تجنب إعادة تسخينها؛ لأنها تفقد قيمتها الغذائية، وأحيانًا تسبب مشاكل صحية للجسم، خاصة الأطعمة التي تحتوي على البروتينات، حيث إن إعادة تسخينها تدمر البروتينات التي بها، ويمكن لبعض المواد الغذائية أن تتحول إلى مواد تسبب السرطان.

فالتصرف السليم مع مثل هذه الأطعمة هو تجهيزها للطبخ، والاحتفاظ بها، دون طهيها، أو إذا تم طهيها، وأردت تناول الفائض، فيمكن حفظها في الثلاجة، ثم إخراجها قبل تناولها بفترة، حتى تصبح في درجة حرارة الغرفة، ولكن دون تسخين.

الدجاج

عندما يعاد تسخين الدجاج مرة أخرى بعد طهيه، فالبروتينات الموجودة فيه تتغير تركيبتها، ويمكن أن تسبب مشاكل في الجهاز الهضمي.

فمن الأفضل طهي القليل من الدجاج حتى يمكن تناوله بأكمله، ولا يتبقى منه شيء نضطر لإعادة تسخينه، وإذا تعرضنا لموقف وجود فائض منه، يمكن تركه في الثلاجة، وإخراجه قبل تناول الطعام بفترة كافية.

البطاطس

إعادة تسخين البطاطس تفقدها قيمتها الغذائية، ويمكن أن تسبب العديد من مشاكل الجهاز الهضمي.

المشروم

من المفترض أن يؤكل المشروم طازجًا، ولا تجب إعادة تسخينه على الإطلاق، لأنه يحتوي على نسبة عالية من البروتينات، مما يجعله يتغير إذا أعيد تسخينه، ويصبح ضارًا بالصحة.

البيض

البروتينات الموجودة في البيض يتم تدميرها عند إعادة تسخينه، بل يمكنه أن يصبح سامًا، ويسبب مشاكل في الجهاز الهضمي، سواء كان مسلوقًا، أو "أومليت".

السبانخ

إعادة تسخين السبانخ خطر على الصحة، فيمكن أن يتسبب في الإصابة بالسرطان، فالنترات الموجودة في السبانخ عند إعادة تسخينها، تتحول إلى النتريت الذي يمكنه أن يسبب السرطان، معظم ربات البيوت تطهي الأطعمة، وتحفظ الفائض منها لتناوله في اليوم التالي، وحتى يمكنها تناوله أو أحد أفراد الأسرة لا بد من إعادة تسخينه.

تحرير من طرف Le360
في 23/07/2015 على الساعة 11:33