من تكون الحسناء التي رصد لها "داعش" مليون دولار؟

DR
في 21/12/2016 على الساعة 18:00

تداول نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي، يوم أمس، رصد تنظيم الدولة الاسلامية "داعش" لعناصره في أوروبا مكافأة مالية قدرها مليون دولار، وذلك مقابل قتل فتاة دنماركية قاتلت ضده في صفوف تنظيمات كردية مسلحة في سوريا والعراق.

حيث عادت قصة الفتاة الدنماركية، والتي أصبحت مشهورة ومحل اهتمام عالمي، تدعى جوانا بالاني "22 عاماً" إلى الأضواء مجدداً في أوروبا، بعدما عادت إلى بلد إقامتها في الدنمارك، وسط استقبال حافل بالرغم من أنها ستواجه عقوبة السجن 6 أشهر لانتهاكها حظر السفر، حيث تحظر حكومة بلادها مواطنيها من السفر للقتال على أي جبهة أجنبية، بغض النظر عن الموقف السياسي، وهدَّدت بمنع سفر من يتحدى القرار ومصادرة جواز سفره.

وأكدت جوانا في مقابلة صحفية "إن قتال التنظيم المتطرف لم يكن صعباً، موضحة أن رغبة المتطرفين في الموت هي سبب خوف البعض من مواجهتهم".

هذا ونالت جوانا شهرتها حينما ظهرت في صفوف مقاتلي جماعات الدفاع الشعبي الكردية السورية التي تقاتل داعش في المدينة الكردية عين العرب كوباني، في شمال سوريا قبل أن تنتقل لقتال داعش إلى الجبهة العراقية، حيث ظهرت مع قوات البيشمركة العراقية في الصفوف الأولى لقتال التنظيم المتطرف.

تحرير من طرف حفيظ
في 21/12/2016 على الساعة 18:00