هذه الدول تمنح الجنسية لكل من ولد فوق أجواءها

DR
في 23/06/2016 على الساعة 22:00

تمكن ولادة الطفل جواً أثناء الطيران فوق أراضي دول معينة بعض المواليد من مميزات وتعاملات خاصّة، فيما يواجه أطفال آخرين تطبيق أنظمة دول ذويهم عليهم.

وتعد الولايات المتحدة، الأرجنتين، البرازيل، كندا، كوستاريكا، بوليفيا، باربادوس، الدول التي تمنح جنسيتها لكل مولود رزق الحياة على أجواءها.

تحديد أو تسجيل مكان ولادة الطفل على متن الطائرة تنظمه اتفاقيات تحت إشراف الأمم المتحدة، وجاء ذلك النظام من أجل الحدّ من حالات انعدام الجنسية، حيث تعتبر الطائرة من أراضي الدولة التابعة لها، ويجري عليها جميع الأنظمة والقوانين التابعة للدولة الأساسية”، مشيرا إلى عدم وجود اتفاقيّة موحّدة بين الدول بهذا الخصوص.

ويعتبر مكان الولادة بالنسبة لدول أخرى محطّة الإقلاع للطائرة، فيما تعتبر أخرى محطة النزول هو مكان ولادة المولود الذي ولد على متن الطائرة، فيما يعتبر النظام السائد للعديد من الدول ومنها المملكة هو نسب المولود لدولة ذويه، مشيرا إلى أن بعض الدول تعتمد في تحديد مكان الولادة على إحداثيات الطائرة، أو حتى الوصف التقديري النظري.

ويتم عند ولادة مولود في طائرة تسجيل ملاحظة صغيرة في جواز سفر المولود الجديد، وهي “أن صاحب هذا الجواز ولد في الأجواء”، أيضاً يحرر كابتن الطائرة نموذجا معينا يتم فيه إثبات الواقعة بالوقت والمكان، ويتم تسليم النموذج إلى اقرب مستشفى، حيث يعتبر الورقة الثبوتية الوحيدة للمولود”.عناصر يجب مراعاتها عند تحرير نموذج الولادة في الأجواء: منها تثبيت الواقعة بالوقت والمكان، يكون النموذج هو الورقة الثبوتية الوحيدة، يتم تسليمه إلى أقرب مستشفى.

تحرير من طرف عبير
في 23/06/2016 على الساعة 22:00